مبروك علينا الحرّية ...مرحباً بك زائراً ومتابعاً ... تواصلك يشرفني

الجمعة، مارس 04، 2011

أصله بيشتغل عندنا!!!


عفواً هذا المقال خاص بالعبارة الشائعة التي انتشرت كنوع من التوعية ويصحبها الكثير من التجاوز والوقاحة أيضاً

العبارة هي: ده بيشتغل عندنا وبياخد مرتبه من فلوسنا

سؤال أولاً: بيشتغل عندنا =
بينضف البيت ويغسل المواعين؟
بيشيل الزبالة؟
بيمسحلك التواليت بتاعك؟
بيفحتلك في الغيط ويزرع ويقلع؟
عبد يعني عندك وعند اللي جابك؟!!!

إيه بيشتغل عندنا ديه؟!!! ومين عندنا؟!! ال نا ديه إللي هي مين بالظبط؟ .. إنت والعيله وللا إنت وأصحابك وللا إنت والشعب؟

ومرتبه اللي بياخده منك ده كام بالظبط؟!!! ولو بياخد مرتبه من كل مواطن في الشعب بالتساوي، هل من حق واحد منهم فقط واللي هيكون مساهم بتلاته مليم في المرتب إنه يكلمه بصفاقة ويعامله على إنه عامل أو عبد عندو؟!!!

ولو بيساهم ب ١٠٠٠ جنيه في المرتب من حقه إيه يا ترى؟ يغتصبه هو وأهله وللا إيه؟!!!

إيه منطق العبودية الحقير ده؟!!!

مبدأ الثواب والعقاب واللوم والمحاسبة كله مقبول ولكن مش من أي حد ومش بأي طريقة تحت مبرر "ده بيشتغل عندنا وبيقبض من فلوسنا"

وفيه فرق بين اللي بيقدملك خدمة واللي بيقدملك سلعة واللي بيقوم على إدارة أعمالك.. أصلاً لو كلهم بيشتغلوا عندك ما ينفعش تكون شايف الموضوع عبودية!!! وإلا يبأه كل صاحب شركة قطاع خاص من حقه ينده على أي واحد في الشركة ويقوله خد هنا يا بأف .. انت ما عملتش شغلك مظبوط ليه يا ابن التيييت؟ .. انت لحم كتافك من خيري وفلوسك ديه أنا بدفعهالك علشان تشتغل عدل يابن ال.... من بكره الصبح إن ما عملتش كذا وكذا وكذا هيطلع تلاته تيييت أهلك..!!!

بالمبدأ ده يبقى من حق طالب في جامعة خاصة يقولي: أنا بدفع مرتبك من فلوسي والمنهج ده مش عاجبني وصعب وانت لازم تديني تقدير وتلغي نص الكتاب وتخليه على سنتين .. انت بتشتغل عندي!!
ومن حق العميد يقوللي انت مش شايف شغلك ومسقط ابن رئيس مجلس الإدارة اللي بيأكلنا عيش كلنا!!

لا مؤاخذه – إيه سيفين إيه -

مش كل من بيعملك حاجة يبأه عبد عندك من حقك تهزأه ولما تكون واحد من ضمن ملايين مستفيدين مش من حقك تتكلم بلسانهم كلهم وانت مالكش صفة غير إنك مواطن = يعني لا انتخبوك عضو مجلس شعب ولا مجلس محلي ولا حاجة .. صفتك كمواطن تخليك تشكو من نقاط معينة أو تتوجه بشكوتك لجهة حساب وعقاب أو تعتصم وتحتج سلمياً .. مش إنك تقل أدبك وتعايره بمرتب نصيبك فيه تلاته مليم وممكن تكون أصلاً بتتهرب من الضرايب أو شايفها حرام أو مش بتراعي ضميرك فيها...

لما تكون شكوتك قبل الثورة إن رئيسك مش مقدرك وإن مرتبك مش كفاية وإن حقوقك مهضومة، ما ينفعش بعد الثورة إللي عملتلك صوت إنك تتحول إلى طاغية وتعامل الناس بمنطق إنك سيدهم وهم عبيد عندك وتمتلكهم خصوصاً إن ده مش حقيقي ومش صح ولو الدنيا اتعدلت واتعاملت بنفس المنطق هتسب الدين للشغل والعيشة واللي عايشينها..

بلاش عقدك تطلع على الناس .. احترمهم وخاطبهم على قد مقامهم وقد أخطائهم بلغة مهذبة ومقبولة مش بعنجهية وتطاول ..غير كده منعول أبو القرش أو المنصب اللي يجيب للواحد التطاول وقلة القيمة

ليست هناك تعليقات: